• ×
  • تسجيل

الجمعة 20 سبتمبر 2019 اخر تحديث : 09-19-2019

صحيفة الخرج نيوز صحيفة الخرج نيوز صحيفة الخرج نيوز صحيفة الخرج نيوز صحيفة الخرج نيوز صحيفة الخرج نيوز صحيفة الخرج نيوز صحيفة الخرج نيوز صحيفة الخرج نيوز

قتل عامل في منجم يقصم ظهر أردوغان في بوركينافاسو

 0  0  47
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
الخرج نيوز :- شهدت منطقة منجم ” يوجا ” في شرق بوركينا فاسو ، حالة من الاحتناق بين مواطنيها ، ضد وجود الأتراك في ذلك البلد الإفريقي، واستغلالهم ثرواته ، عقب إطلاق النار على عامل بوركيني بالمنجم .

يٌشار أن الشركات التركية العابرة للقارات، تٌعد إحدى أذرع السياسة الخارجية التركية الجديدة، في عهد حزب ” العدالة والتنمية ” الحاكم في أنقرة؛ حيث يستخدمها رجب أردوغان، مثل “مسمار جحا” للتغلغل في بلدان العالم؛ لا سيما دول العالم الثالث، التي يستغل فقرها لاستغلالها واختراقها وفرض أجندته السياسية في النهاية.

وكانت ليلة 7 إلى 8 أغسطس الجاري، القشة التي قصمت ظهر البعير ، عندما تم إطلاق النار على أحد الذهّابة (المنقّبين العشوائيين عن الذهب) في منجم ” يوجا ” بعد أن رصَده أحد حراس الأمن العاملين في إحدى الشركات التركية التي تدير موقع المنجم ، ولعدة أسابيع، انتاب الموظفون وأهالي المنطقة حالة من التذمر؛ بسبب عجرفة الإدارة التركية وعمليات التسريح التي تقوم بها، دون أي مسوغ ، ومعاناة المواطنين من تسلط الشركة التركية التي تسلبهم ثروات بلادهم .

وفي أعقاب الحادث، اقتحم العشرات من سكان قرية ” يوجا ” ، موقع منجم الذهب التابع للشركة التركية المعروفة باسم ” بوركينا للتعدين ” ، في 8 أغسطس، وقاموا في ذروة شعورهم بالقهر والظلم، بإحراق وتدمير الموقع، الذي تديره شركة تركية.

الخرج نيوز

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )